القائمة الرئيسية

الصفحات

الصحة تعلق على إعلان ظهور أول إصابة بسلالة كورونا الجديدة «أوميكرون» لشخص عائد من مصر

قال مصدرمسؤول بوزارة الصحة والسكان، إنه يجري توثيق الأنباء التي خرجت من بلجيكا بشأن رصد أول حالة إصابة بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا المستجد، لشخص قادم من مصر.

ونقل موقع "يورو نيوز" عن وزير الصحة البلجيكي قوله في مؤتمر صحافي "لدينا إصابة مؤكدة بهذه المتحورة" التي سميت "بي 1.1.529" ورصدت للمرة الأولى في جنوب أفريقيا.

وكتب عالم الأوبئة البلجيكي المعروف مارك فان رانست على "تويتر" أن الشخص المصاب عاد من مصر يوم 11 نوفمبر.

وقال الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث باسم وزارة الصحة لـ"مصراوي"، إن "هذه المعلومات تحتاج إلى توثيق، لأنها لم تُذكر بشكل رسمي بل خرجت من عالم فيروسات على تويتر حتى الآن".

وأشار إلى التواصل مع المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية؛ لإرسال كافة المعلومات الخاصة بالحالة المصابة وتاريخ السفر الخاص بها، والتحقق من كونها قادمة من مصر أم مجرد ترانزيت فقط، وهل المعلومة ذاتها صحيحة أم لا؟، وإذا كان في مصر فليخبرونا بتفاصيل تواجده.

وأضاف عبدالغفار: "ما ذُكر أن الأعراض ظهرت بعد 11 يومًا من عودة الحالة إلى بلجيكا وهذه مدة كبيرة، خاصة أنه يكون ترانزيت فقط".

وناحيته أشار مصدر مسؤول بالوزارة، إلى أن الوزارة تُطبق اللوائح الصحية الدولية في التعامل مع الأنباء الواردة من بلجيكا، وجرى التواصل مع السلطات الصحية البلجيكية والتواصل مع منظمة الصحة العالمية؛ لتبادل المعلومات بشأن هذه الحالة.

وقال المصدر لمصراوي: "نعم علمنا بما ذكرته بلجيكا، ويجري التعامل معها وفقًا للوائح الصحية الدولية".

تعليقات

>
>