القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل.. محكمة جنايات المنيا تقرر إحالة أوراق قاتل مريم موسى وطفلها كاراس للمفتى

 
قررت 
أمس محكمة جنايات المنيا أحالة اوراق رجب خلف طلبة حسن 37 عامًا والذى يعمل  سائق توك توك، الى فضيلة المفتى لإبداء الرأى الشرعى فى إعدامه لقيامه بقتل مريم موسى يعقوب، 27 عامًا، ربة منزل، ونجلها كراس أكرم صديق، 3 سنوات، باستخدام ساطور بأحد شوارع مدينة بني مزار فى شهر إبريل الماضى .

وتداولت هيئة المحكمة قراراتها السابقة في القضية التي تحمل رقم 19971 لسنة 2021 جنايات المنيا، والمقيدة برقم 735 لسنة 2021، شمال المنيا، قرارها السابق، حيث تغيبت الطبيبة الشرعية عن الحضور حيث تم تأجيل الجلسة الى أمس حيث تم نطق الحكم فيها . 

وكان المتهم قام بقتل الام وطفلها بعد محاولته الحصول على هاتفها بعد رفضها اعطائه المحمول خوفا من افتضاح امره بعد مضايقته للضحية عدة مرات ونجت طفلة الضحية ريماس من القتل بعد ان استغاثت باحد المنازل بموقع الجريمة، بينما فر الجانى هاربا بعد ارتكاب جريمته البشعة ، باستخدام ساطور قبل القبض عليه حيث قام السائق باخراج ساطور يحتفظ به بالتوك توك وقام بضرب السيدة ثلاثة ضربات بالرأس وضربة بالظهر ،فلقت حتفها على الفور ، وقام بضرب الطفل كاراس الذى كان يصرخ بالشارع فسقط متوفيا بعد تلقيه ضربة بمنتصف الرأس .

واعترف القاتل بجريمته عقب رفضها الضحية طلبه الحصول على تليفون المحمول الخاص بها، لقيامها بتهديده بفضح امره، وشكواه للشرطة.وأضاف رجب، في التحقيقات التي أجرها عمر أبوقورة، وكيل النيابة، بإشراف أسامة ربيع، رئيس نيابة بني مزار أنه قام بالتعدي عليها بسلاح ابيض ساطور وهشم رأسها ورأس نجلها، وحصل على تليفونها المحمول، وعقب ذلك فر هاربا، حيث قام بإلقاء المحمول بأحدي المجاري المائية.

كما استمعت النيابة العامة لأقوال الطفلة ريماس 6 سنوات نجله المجني عليها، والتي فرت هاربة من مسرحة الجريمة، خوفا من مقتلها، حيث أكدت الطفلة في أقوالها قيام المتهم بقتل والدتها وشقيقة بالساطور، بعد ان رفضت المجني عليها منح المتهم المحمول.

تعليقات

>
>